Onlinearabic.net Anasayfası   Aktif KonularAktif Konular  TakvimTakvim  Forumu AraArama  YardımYardım  Kayıt OlKayıt Ol  GirişGiriş   
aöf ilahiyat önlisans arapça dersleri
Şiir - Kaside
  Forum Anasayfası Onlinearabic.netÜST DÜZEY ARAPÇAŞiir - Kaside
Mesaj icon Konu: ...أفق أيها الانســـــــــان Yanıt Yaz Yeni Konu Gönder
Pratik Arapça Dersleri
Yazar Mesaj
scelik
Moderator
Moderator
Simge
Yabancılar için Türkçe Öğrenimi

Kayıt Tarihi: 01Ekim2006
Konum: Rize
Gönderilenler: 7217

Alıntı scelik Cevapla bullet Konu: ...أفق أيها الانســـــــــان
    Gönderim Zamanı: 01Nisan2010 Saat 12:20



أفق أيها الانســـــــــان....

تبارك ذو العلى والكبرياء ... تفرد بالجلال وبالبقاء
وسوى الموت بين الخلق طراً ... فكلهم رهائن للفناء
ودنيانا وإن ملنا إليها ... فطال بها المتاع إلى انقضاء
ألا إن الركون على غرور ... إلى دار الفناء من العناء
وقايظها سريع الظعن عنها ... وإن كان الحريص على النواء
يحول عن قريبٍ من قصور ... مزخرفة إلى بيت التراب
فيسلم فيه مهجوراً فريداً ... أحاط به شحوب الإغتراب
وحول الحشر أفظع كل أمر ... إذا دعي ابن آدم للحساب
وألفى كل صالحة أتاها ... وسيئة جناها في الكتاب
لقد آن التزود إن عقلنا ... وأخذ الحظ من باقي الشباب
فعقبى كل شيء نحن فيه ... من الجمع الكثيف إلى الشتات
وما حزناه من حل وحرم ... يوزع في البنين وفي البنات
وفي من لم نؤهلهم بفلس ... وقيمة حبة قبل الممات
وتنسانا الأحبة بعد عشر ... وقد صرنا عظاماً باليات
كأنا لم نعاشرهم بودٍّ ... ولم يك فيهم خيل موات
لمن يا أيها المغرور تحوي ... من المال الموفر والأثاث
ستمضي غير محمود فريد ... ويخلو بعد عرسك بالتراث
ويخذلك الوصي بلا وفاء ... ولا إصلاح أمر ذي التباث
لقد وقرت وزراً مرجحناً ... يسدعليك سبل الإنبعاث
فما لك غير تقوى الله حرز ... ولا وزر وما لك من غياث
يعالج بالتطيب كل داءٍ ... وليس لداء دينك من علاج
سوى ضرع إلى الرحمن محض ... بنية خائف ويقين راج
وطول تهجد بطلاب عفو ... بليل مد لهم الستر داجي
وإظهار الندامة كل وقت ... على ما كنت فيه من اعوجاج
لعلك أن تكون غداً حظياً ... ببلغه فايز وسرور ناجي
عليك بظلف نفسك عن هواها ... فما شيء ألذ من الصلاح
تأهب للمنية حين تغدو ... كأنك لا تعيش إلى الرواح
فكم من رائح فينا صحيح ... نعته نعاته قبل الصباح
وبادر بالإنابة كل وقت ... على ما فيك من عظم الجناح
فليس أخو الرزانة من تواني ... ولكن من تشهر للفلاح
وإن صافيت أو خاللت خلاً ... ففي الرحمن فاجعل من تواخي
ولا تعدل بتقوى الله شيئاً ... ودع عنك الضلالة والتراخي
فكيف تنال في الدنيا سروراً ... وأيام الحياة إلى انسلاخ
وجل سرورها فيما عهدنا ... مشوب بالبكاء وبالصراخ
لقد عمي ابن آدم لا يراها ... عمي أفضى إلى صمم الصماخ
أخي قد طال لبثك في الفساد ... وبئس الزاد زادك للمعاد
صبا منك الفؤاد فلم تزغه ... وحدت إلى متابعة الفؤاد
وقادتك المعاصي حيث شاءت ... وألفتك امرءاً سلس القياد
لقد نوديت للترحال فاسمع ... ولا تتصاممن عن المنادي
كفاك مشيب رأسك من نذير ... وغالب لونه لون السواد
ودنياك التي غرتك فيها ... زخارفها تصير إلى الجذاذ
تزحزح عن مهالكها بجهد ... فما أصغى إليها ذو نفاذ
لقد مزجت حلاوتها بسمٍ ... فما كالحرز منها من ملاذ
عجبت لمعجب بنعيم دنياً ... ومغبون بأيام اللذاذ
ومؤثر المقام بأرض قفر ... على بلد خصيب ذي رذاذا
هل الدنيا وما فيها جميعاً ... سوى ضل يزول مع النهار
تفكر أين أصحاب السرايا ... وأرباب الصوافن والعشار.
وأين الأعظمون يداً وبأساً ... وأين السابقون لدى الفخار
وأين القرن بعد القرن منهم ... من الخلفاء والشمم الكبار
كأن لم يخلقوا أو لم يكونوا ... وهل حي يصان عن البوار
أيغتر الفتى بالمال زهواً ... وما فيها يفوت من اغترار
ويطلب دولة الدنيا جنوناً ... ودولتها مخالفة المجازي
ونحن وكل من فيها كسفر ... دنا منا الرحيل على وفاز
جهلناها كأن لم نختبرها ... على طول التهاني والتعازي
ولم نعلم بأن لا لبث فيها ... ولا تعريج غير الإجتياز
أفي السبخات يا مغبون تبني ... وما يبقى السباخ على الأساس
ذنوبك جمة تترى عظاماً ... ودمعك جامد والقلب قاسي
وأياماً عصيت الله فيها ... وقد حفظت عليك وأنت ناسي
فكيف تطيق يوم الدين حملاً ... لاوزار كبار كالرواسي
هو اليوم الذي لا ود فيه ... ولا نسب ولا أحد مواسي
عظيم هوله والناس فيه ... حياري مثل مبثوث الفراش
به تتغير الألوان خوفاً ... وتصطك الفرايص بارتعاش
هنا لك كل ما قدمت يبدو ... فعيب ظاهر والسر فاشي
تفقد نقص نفسك كل يومٍ ... فقد أردى بها طلب المعاش
إلى كم تبتغي الشهوات طوراً ... وطوراً تكتسي لين الرياش
عليك من الأمور بما يؤدي ... إلى سنن السلامة والخلاص
وما ترجو النجاة به وشيكاً ... وفوزاً يوم يؤخذ بالنواصي
فلست تنال عفو الله إلا ... بتطهير النفوس من المعاصي
وبر الوالدين بكل رفق ... ونصح للأداني والأقاصي






الطالب المجتهد
IP

Yanıt Yaz Yeni Konu Gönder
Konuyu Yazdır Konuyu Yazdır

Forum Atla
Kapalı Foruma Yeni Konu Gönderme
Kapalı Forumdaki Konulara Cevap Yazma
Kapalı Forumda Cevapları Silme
Kapalı Forumdaki Cevapları Düzenleme
Kapalı Forumda Anket Açma
Kapalı Forumda Anketlerde Oy Kullanma


Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

Bu Sayfa 0,156 Saniyede Yüklendi.